17.02.2014 03:19 نشر منذ: 6سنة
مواضيع ساخنة, أخبار و دلالات
المرصد الشيعي
778

شعب البحرين يدخل عامه الرابع في ثورته ضد النظام القبلي الديكتاتوري المدعوم من دعاة الديموقراطية الغربيين

واضح ان المصالح النفطية الاوروبية -الامريكية يمكنها ان تمسخ الوجه الزائف لاقطاب السياسة الغربية عندما تتعلق تلك المصالح بانظمة متخلفة وبالية لم يعد العالم المتحضر يشهد مثيلا لها في اكثر مناطق العالم تخلفا و دكتاتورية كتلك التي تشهدها الميادين النفطية الخليجية البحرينية والسعودية واحتلالها القمعي لشعب البحرين الذي دخل عامه الرابع في ثورته السلمية الشريفة .


البحرين السعودية درع الجزيرة الثورة البحرينية

قالت اللجنة العليا المنظمة للتظاهرة الحاشدة التي خرجت في البحرين أمس السبت بدعوى من القوى الوطنية المعارضة أن حشود بشرية كبيرة شارفت على الـ300 الف مواطن شاركوا في التظاهرات للمطالبة بنظام ديمقراطي بدلا من الحكم الاستبداداي في البحرين.

وحمل المشاركون اعلام البحرين ولافتات كتب عليها ان "الديمقراطية هي الحل" في البحرين وأكدوا تمسكهم التام ببناء الدولة الديمقراطية التي يكون فيها الشعب مصدرا للسلطات، مطالبين بأن تحكم البحرين المواطنة المتساوية.

وامتدت التظاهرة السلمية في شارع البديع غرب العاصمة المنامة وكان حضورها استثنائيا وتوافد المواطنون من كل الجهات والمحافظات للمشاركة فيها بالرغم من عرقلة قوات النظام واغلاق بعض الشوارع لمحاولة تشتيت الجماهير.

ومن جانبه، زعم مدير عام مديرية شرطة المحافظة الشمالية أن ما بين 18 إلى 20 ألف شخص فقط، شاركوا في المسيرة التي شهدها شارع البديع عصر يوم السبت وحشد لها عدد الجمعيات السياسية وانطلقت من دوار جنوسان وحتى دوار الدراز على الشارع المذكور.

وادعى أن المسيرة، شهدت عدة تجاوزات ومخالفات قانونية، وأن بعض المشاركين رددوا هتافات مخالفة للقانون على حد تعبيره.